28 تشرين الأول 2020 م الموافق لـ 11 ربيع الأول 1442 هـ
En FR

الفكر الأصيل :: 110سؤال وجواب

س 1: الهدف الأساس



الهدف الأساس

س 1: حضرة الأستاذ مطهري! ما هو الهدف الأساس والأهم من تأليفكم للكتب، وبالتالي من سائر كتاباتكم المختلفة، وما هو المعيار الذي تتبنونه في اختياركم للموضوعات مورد البحث في كتبكم؟

ج: عندما أتناول قلمي، وأبدأ بكتابة مؤلف أو مقال ما، فإن هدف كتاباتي الوحيد يكون حل المشكلات المطروحة، والجواب على التساؤلات التي تتناول المسائل الإسلامية في عصرنا الحاضر. إن كتاباتي بعضها يدور حول المواضيع الفلسفية والاجتماعية، والبعض الآخر حول المواضيع الفقهية والتاريخية؛ علماً بأن مواضيع هذه المؤلفات مختلفة. غير أن الهدف الأساس منها جميعا شيء واحد.

ولا أدّعي مطلقاً أن المواضيع التي أختارها، وأجرّد لها قلمي هي الأهم بين الموضوعات. وما يمكن تأكيده أن الأستاذ مطهري لم يتجاوز هذا الأصل «انتخاب الأهم» بحسب تشخيصه لأهمية المواضيع. من هنا، فإنه وبحدود المقدور تناول المسائل الإسلامية المعقّدة وحلّ معضلاتها، وبحدود الإمكان، أبرَزَ الحقائق الإسلامية كما هي، وأظهرها على حقيقتها. فهو لا يستطيع- على سبيل الفرض- أن يمنع الانحرافات العملية، لكنه واجه الانحرافات الفكرية وفنّدها، وكان سداً منيعاً في وجهها، خصوصاً، المسائل التي يتخذها المخالفون للإسلام حججاً ومستمسكات. من هنا، فإن الشهيد مطهري وبحسب تشخيصه للمسائل قد راعى «الأهم فالأهم».1


1- العدل الإلهي، ص 14- 15.

20-01-2016 عدد القراءات 2216



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا