4 حزيران 2020 م الموافق لـ 12 شوال 1441 هـ
En FR

 

القرآن الكريم :: خصائص السور القرآنية

خصائص السور من الفاتحة إلى طه



ثواب من قرأ سورة فاتحة الكتاب، البقرة وآل عمران، النساء


قال أبو عبد الله عليه السلام: اسم الله الأعظم مقطع في أم الكتاب.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من قرأ البقرة وآل عمران جاء يوم القيامة تظلانه على رأسه مثل الغمامتين أو مثل الغيابتين.

عن أمير المؤمنين عليه السلام قال: من قرأ سورة النساء في كل جمعة أؤمن من ضغطة القبر.

ثواب من قرأ سورة المائدة، الأنعام، الأعراف

عن أبي جعفر عليه السلام قال: من قرأ سورة المائدة في كل يوم خميس لم يلتبس إيمانه بظلم ولم يشرك به أبدا.

عن ابن عباس قال: من قرأ سورة الأنعام في كل ليلة كان من الآمنين يوم القيامة ولم ير بعينه مقدم النار أبدا.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من قرأ سورة الأعراف في كل شهر كان يوم القيامة من الذين لا خوف عليهم ولا هم يحزنون، فان قرأها في كل جمعة كان ممن لا يحاسب يوم القيامة، أما ان فيها محكما فلا تدعوا قراءتها فإنها تشهد يوم القيامة لمن قرأها.

ثواب من قرأ سورة الأنفال، التوبة، يونس

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من قرأ سورة الأنفال وسورة براءة في كل شهر لم يدخله نفاق أبدا وكان من شيعة أمير المؤمنين عليه السلام.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من قرأ سورة يونس في كل شهرين أو ثلاثة لم يخف عليه أن يكون من الجاهلين وكان يوم القيامة من المقربين.

ثواب من قرأ سورة هود، يوسف

عن أبي جعفر محمد بن علي عليه السلام قال: من قرأ سورة هود في كل جمعة بعثه الله عز وجل يوم القيامة في زمرة النبيين ولم يعرف له خطيئة عملها يوم القيامة.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من قرأ سورة يوسف عليه السلام في كل يوم أو في كل ليلة بعثه الله تعالى يوم القيامة وجماله مثل جمال يوسف عليه السلام ولا يصيبه فزع يوم القيامة وكان من خيار عباد الله الصالحين، وقال إنها كانت في التوراة مكتوبة.

ثواب قراءة سورة الرعد، إبراهيم، الحجر

عن أبي عبد الله عليه السلام أنه قال: من أكثر قراءة سورة الرعد لم يصبه الله بصاعقة أبدا ولو كان ناصبيا، وإذا كان مؤمنا ادخل الجنة بلا حساب ويشفع في جميع من يعرفه من أهل بيته وإخوانه.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من قرأ سورة إبراهيم والحجر في ركعتين جميعا في كل جمعة لم يصبه فقر أبدا ولا جنون ولا بلوى.

ثواب من قرأ سورة النحل، الإسراء، الكهف، مريم

عن أبي جعفر عليه السلام قال: من قرأ سورة النحل في كل شهر كفى المغرم في الدنيا وسبعين نوعا من أنواع البلايا أهونه الجنون والجذام والبرص، وكان مسكنه في جنة عدن وهي وسط الجنان.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ما من عبد قرأ سورة بني إسرائيل ( الإسراء) في كل ليلة جمعة لم يمت حتى يدرك القائم عليه السلام ويكون من أصحابه.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من قرأ سورة الكهف كل ليلة جمعة لم يمت إلا شهيدا أو يبعثه الله من الشهداء ووقف يوم القيامة مع الشهداء.

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من أدمن قراءة سورة مريم لم يمت حتى يصيب ما يغنيه في نفسه وماله وولده وكان في الآخرة من أصحاب عيسى بن مريم عليه السلام وأعطى في الآخرة مثل ملك سليمان بن داود عليه السلام في الدنيا.

ثواب قراءة سورة طه

عن أبي عبد الله عليه السلام قال: لا تدعوا قراءة سورة طه فان الله يحبها ويحب من قرأها ومن أدمن قراءتها أعطاه الله يوم القيامة كتابه بيمينه ولم يحاسبه بما عمل في الاسلام وأعطى في الآخرة من الاجر حتى يرضى.

17-10-2011 عدد القراءات 8811



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا