20 كانون الثاني 2021 م الموافق لـ 06 جمادى الثانية 1442 هـ
En FR

الفكر الأصيل :: 110سؤال وجواب

السؤال 105: تأثير الأفكار



تأثير الأفكار

السؤال 105: هل يمكن لثورة إسلامية أصيلة أن تقع تحت تأثير الأفكار الأجنبية؟


ج: إن الأفكار الأجنبية الغريبة يمكن أن تدخل عبر طريقين:

الأول: طريق الأعداء؛ فعندما تتألق ثورة اجتماعية ما، وتلقى جاذبية وقبولاً لدى الشعوب، وتسلط الضوء على الأفكار والمدارس الأخرى، فإن اتباع المدارس هذه تبدأ بإدخال وترويج أفكارها المخالفة لروح تلك الثورة من أجل ضربها من الداخل، وإيجاد ثغرات تفتتها من باطنها، فتفقد بذلك أثرها وخاصيتها، أو على الأقل تقلل من آثارها.

الطريق الثاني: يكون عبر الأتباع والأصدقاء؛ فأحياناً كثيرة ينجذب اتباع مدرسة فكرية تابعة لثورة ما إلى نظريات وأفكار أجنبية، وذلك بسبب عدم اطلاعهم الصحيح على أفكار مدرستهم، والنتيجة أن هذه النظريات والأفكار الأجنبية- من حيث يعلمون أو لا يعلمون- تُصبغ بلون الثورة وتتلبس بلباسها وتعرف على هذا الأساس وتنتشر.

الثورة الإسلامية الإيرانية في أيامنا وصلت إلى أوجها، ووضعت المدارس والمذاهب الفكرية الأخرى تحت الضوء، فرأينا الفريقين؛ تيّار يؤمن بالمدارس الفكرية الأخرى، خصوصاً المادية، ويعلم أنه لا يستطيع جذب الشباب الإيراني بأفكاره المادية، لذلك نراه يقدّم أفكاره في قالب إسلامي، أو مغلف بشعارات إسلامية، كذلك نشاهد من جهة أخرى أشخاصاً مسلمين، لكنهم غير مطلعين على المعارف الإسلامية، منجذبين إلى الأفكار الأجنبية، يكتبون في الأخلاق ويبلغون باسم الإسلام، لكنهم يبلغون الأخلاق الأجنبية ويكتبون في فلسفة التاريخ وفلسفة الدين والنبوة...

من منطلق أني شخص مسؤول وأحمل على عاتقي مسؤوليات إلهية، أحذّر القادة المحترمين القيمين على الثورة الإسلامية، والذين أحترمهم وأجلّهم كثيراً- وذلك من باب إتمام الحجة- أن نفوذ الأفكار الأجنبية ونشرها باسم الأفكار الإسلامية وبشعارات إسلامية، سواء من باب سوء النية أم عدمها، هو خطر كبير يهدد الكيان الإسلامي؛ على أن مواجهة هذا الخطر لا يكون بالمنع والتحريم، لأنه، هل يمكن منع العطاشى- الذين يلهثون خلف جرعة ماء- من شرب الماء الموجود بحجة أنه ملوث؟!.

نحن هنا مسؤولون، فنحن لم نقدم لهؤلاء الناس ما يكفي من الكتب التي تتحدث بلغة العصر في المجالات الإسلامية المختلفة، فلو قدمنا لهم الماء القراح لما ذهبوا خلف الماء الملوث.1


1- بررسی اجمالی نهضت های اسلامی در صد ساله اخير (دراسة اجمالية حول الحركات الاسلامية في المائة عام الأخيرة)، ص 87 - 89.

20-01-2016 عدد القراءات 604



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا