19 كانون الثاني 2021 م الموافق لـ 05 جمادى الثانية 1442 هـ
En FR

الفكر الأصيل :: 110سؤال وجواب

س 17: شعلة العشق



شعلة العشق

س 17: هل يمكن أن تنطفىء شعلة العشق المتّقدة في وجود الإنسان؟


ج: حدّث شخص عائد من الخارج، أنه زار إحدى المتاحف، ومن الأشياء التي رآها هناك، مجسّم لامرأة شابة وحسناء، مستلقية على سريرها، وإلى جانبها شاب يضع إحدى رجليه على الأرض، ووجهه معرض عنها، وكأنه يهم بالابتعاد عنها. من المعلوم أنه كان إلى جانبها، غير أنني لم أفهم ما معنى هذه المجسمات وإلى ما ترمز، عندها توجهت إلى المرشد السياحي، وسألته عما توحيه هذه المجسمات، جاوبني المرشد قائلاً: هذا المجسم هو تجسيد لفكر أفلاطون الفيلسوف، فالفلاسفة يقولون أن الوصال مدفن العشق، وأن العشق إذا انتهى إلى الوصال يتبدل إلى ضيق وملل وسأم، وينقلب المعشوق إلى منفور منه.

والأصل الذي بيّنه العرفاء والحكماء، أن الإنسان يعشق شيئاً لا يملكه، وأن المرء عاشق لهذا الشيء ما دام لا يملكه، فإذا وصل إليه تبدلت حرارة العشق إلى برودة، ومال العاشق يبحث عن معشوق غيره.1


1- حماسه حسينى (الملحمة الحسينية)، ص 382.

20-01-2016 عدد القراءات 621



الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد


جديدنا